يونيو 24, 2014

24.7% نسبة تعاطي التبغ في إمارة أبوظبي %11 نسبة المواطنين منهم

قالت هيئة الصحة - أبوظبي، الجهة التشريعية لقطاع الرعاية الصحية في إمارة أبوظبي، أن نسبة التدخين بين المواطنين بلغت 11% من إجمالي المدخنين في الإمارة لعامي 2011-2013 وذلك بحسب إحصاءات برنامج "وقـــــاية"، البرنامج الخاص بالكشف عن أمراض القلب والأوعية الدموية لحاملي بطاقة ثقة.

كما قالت الهيئة أن برنامج "الفحص والمشورة قبل الزواج"، البرنامج التابع للهيئة أظهر أن نسبة تعاطي التبغ بين المواطنين والمقيمين في الإمارة بلغت 24.7%.
جاء ذلك ضمن الحملة التي أطلقتها الهيئة تحت شعار "أبوظبي تقول لا للتبغ" تزامناً مع اليوم العالمي لمكافحة التبغ، والتي يشارك فيها العديد من الجهات الحكومية من مثل هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية "صحة"، ودائرة النقل، ودائرة التنمية الاقتصادية، ودائرة الشؤون البلدية، ووزارة الداخلية متمثلة بشرطة أبوظبي.
وقالت الدكتورة أمنيات الهاجري، مدير دائرة الصحة العامة والبحوث في هيئة الصحة – أبوظبي: "تعد آفة تعاطي التبغ بجميع أشكاله من أكثر الآفات ضرراً على مستوى الصحة العامة، حيث يعد تعاطي التبغ السبب الرئيس لأمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الرئة والسرطان وغيرها الكثير.
وأضافت الدكتورة أمنيات: "تعمل هيئة الصحة – أبوظبي مع مجموعة من الجهات الحكومية في إمارة أبوظبي "ضمن حملة أبوظبي تقول لا للتبغ" على مكافحة هذه الآفة من خلال ضمان توفير بيئة وآليات مناسبة للحد من انتشارها في المجتمع عن طريق تفعيل القانون الاتحادي الخاص بمكافحة التبغ وتوعية الجمهور بمضار تعاطي التبغ بكافة أشكاله وتأثير التدخين السلبي على غير المدخنين."
هذا وترتكز الحملة على ثلاث محاور رئيسية؛ توفير بيئة خالية من التبغ، خفض نسب تعاطي التبغ (السجائر والشيشة والمدواخ) ورفع نسب الإقلاع بين المواطنين والمقيمين من خلال التشجيع على اعتماد أنماط الحياة الصحية.
هذا وتتضمن فعاليات الحملة التي تستمر حتى شهر يوليو 2014، تنظيم الندوات العامة في المرافق التعليمية ومرافق الرعاية الصحية والمؤسسات الحكومية وفي الأماكن العامة، وتوفير وتوزيع عدد من المواد التوعوية الصحية.
وبحسب منظمة الصحة العالمية (WHO)، يعد استخدام التبغ العامل الرئيسي للإصابة بأمراض السرطان حيث انه يسبب 22 بالمائة من نسبة وفيات السرطان عالمياً ونسبة 71 بالمائة من وفيات سرطان الرئة من فئة المدخنين. كما أن التدخين السلبي يؤدي إلى الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي الذي يتسبب في قتل 600 ألف شخص عالمياً غالبيتهم من النساء والأطفال.